…إننا أمام أزمة ثقة شاملة في كل القطاعات في لبنان والحل الوحيد

…إننا أمام أزمة ثقة شاملة في كل القطاعات في لبنان والحل الوحيد

أكد الوزير ألان حكيم إننا أمام أزمة ثقة شاملة في كل القطاعات في لبنان والحل الوحيد هو العمل والتفاعل والتكامل مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي بهدف تقليص التفاوت الاجتماعي وبناء العدالة الاقتصادية والاجتماعية وذلك من خلال الحوكمة والإدارة الرشيدة وخاصة التنمية المستدامة التي لها تأثير مباشر على النمو المستدام والعادل. لذلك يشكل المجلس الاقتصادي والاجتماعي ساحة لقاء لجميع القطاعات ما يؤدي إلى وضع ركيزة شاملة لإعادة بناء الدولة
وجاء كلام حكيم بعيد لقاء عمل وحوار حول الشؤون الاقتصادية والاجتماعية أجرته هيئة المكتب للمجلس الاقتصادي والاجتماعي، ورؤساء لجانه، مع كتلة نواب حزب‎ الكتائب، برئاسة النائب ‎سامي الجميّل