خطورة التوتر العالي لا تنحصر في المنصورية وجوارها… ونضع الملف برسم الرئيس عون

خطورة التوتر العالي لا تنحصر في المنصورية وجوارها… ونضع الملف برسم الرئيس عون

رأى عضو المكتب السياسي في حزب الكتائب والوزير السابق آلان حكيم أن خطورة مد التوتر العالي هوائياً ليست احتمالاً، بل إنها واقع لا ينحصر فقط في منطقة المنصورية وجوارها
حكيم وفي خلال مشاركته بمؤتمر صحفي عن النتائج الخطيرة على الصحة والسلامة والبيئة من جراء التمديد الهوائي لخطوط التوتر العالي ضمن المناطق المأهولة، قال: خطورة مد التوتر العالي هوائياً ليست احتمالاً، بل إنها واقع لا ينحصر فقط في منطقة المنصورية وجوارها خاصة بعد أن أثبتت التقارير العالمية ضررها على صحة الناس والبيئة
وتساءل حكيم: الدولة مسؤولة عن حماية أبنائها فلماذا تضع قوانين كمنع التدخين حرصا على السلامة الصحية للمواطنين، ولا تكترث بموضوع التوتر العالي الذي له خطورة على السلامة العامة؟ يطبق بالإكراه وبالقوة؟
وختم: نضع هذا الموضوع برسم فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون

 

المصدر: Kataeb.org