لمقاربة ملف مد خطوط التوتر العالي بشفافية وحوكمة

لمقاربة ملف مد خطوط التوتر العالي بشفافية وحوكمة

شدد الوزير السابق الان حكيم في حديث لل إم.تي.في. خلال تمجع أهالي المنصورية، عين نجم، عين سعادة، والديشونية في ساحة كنيسة سانت تيريز في المنطقة على أن الكتائب وقفت في وجه مشروع مد خطوط التوتر العالي هوائيا على طاولة مجلس الوزراء. واضاف: اليوم ما زلنا نطالب بمد هذه الخطوط تحت الارض، مشيرا ان المشكلة الأكبر تكمن بالتزوير الذي نشهده في التقارير والأرقام لذلك نحن نطالب بمقاربة هذا الملف بشفافية وحوكمة